شناسه حدیث :  ۹۴۷۶۹

  |  

نشانی :  تهذيب الأحکام  ,  جلد۸  ,  صفحه۱۹۲  

عنوان باب :   الجزء الثامن كِتَابُ اَلطَّلاَقِ 8 - بَابُ اَللِّعَانِ

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ عَنْ عِدَّةٍ مِنْ أَصْحَابِنَا عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ وَ عَلِيِّ بْنِ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنِ اِبْنِ أَبِي نَصْرٍ عَنْ عَبْدِ اَلْكَرِيمِ عَنْ أَبِي بَصِيرٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اَللَّهِ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ قَالَ: «لاَ يَقَعُ اَللِّعَانُ حَتَّى يَدْخُلَ اَلرَّجُلُ بِأَهْلِهِ» .
زبان شرح:

ملاذ الأخیار ; ج ۱۳  ص ۳۷۱

حسن موثق على الظاهر. و في الكافي: عن ابن أبي نصر عن عبد الكريم .و هو الظاهر. و قال في المسالك: يشترط‍ الدخول في اللعان بنفي الولد، فإن الولد قبل الدخول لا يتوقف نفيه على اللعان إجماعا. و أما لعانها بالقذف، فقد اختلفوا في اشتراطه، فذهب الشيخ و أتباعه و ابن الجنيد إلى الاشتراط‍، و ابن إدريس إلى عدمه لعموم الآية، و هو حسن، إلا أنه جعل التفصيل باشتراطه بالدخول لنفي الولد و عدمه للقذف، جامعا بين الأدلة و الأقوال، بحمل ماد ل على اشتراطه على ما إذا كان لنفي الولد و الآخر على القذف. و ليس كذلك، فإن بعض الروايات صريح في أنه بسبب القذف، و الأقوال تابعة للأدلة. و يظهر من المحقق و غيره أن من الأصحاب من قال بعدم الاشتراط‍ في اللعان بالسببين، و قائله غير معلوم، و هو غير موجه لما عرفت .

divider