شناسه حدیث :  ۹۴۱۹۸

  |  

نشانی :  تهذيب الأحکام  ,  جلد۸  ,  صفحه۳۳  

عنوان باب :   الجزء الثامن كِتَابُ اَلطَّلاَقِ 3 - بَابُ أَحْكَامِ اَلطَّلاَقِ

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ عَنْ حُمَيْدِ بْنِ زِيَادٍ عَنِ اِبْنِ سَمَاعَةَ عَنْ صَفْوَانَ عَنِ اِبْنِ مُسْكَانَ عَنْ أَبِي بَصِيرٍ قَالَ: قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اَللَّهِ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ اَلْمَرْأَةُ اَلَّتِي لاَ تَحِلُّ لِزَوْجِهَا «حَتّٰى تَنْكِحَ زَوْجاً غَيْرَهُ» قَالَ «هِيَ اَلَّتِي تُطَلَّقُ ثُمَّ تُرَاجَعُ ثُمَّ تُطَلَّقُ ثُمَّ تُرَاجَعُ ثُمَّ تُطَلَّقُ اَلثَّالِثَةَ فَهِيَ اَلَّتِي لاَ تَحِلُّ لِزَوْجِهَا «حَتّٰى تَنْكِحَ زَوْجاً غَيْرَهُ» وَ يَذُوقَ عُسَيْلَتَهَا» .
زبان شرح:

ملاذ الأخیار ; ج ۱۳  ص ۷۳

موثق. و المشهور أنه يعتبر في المحلل أمور: الأول: البلوغ، و به قطع الأكثر، و قوي الشيخ في المبسوط‍ و الخلاف أن المراهق يحصل بوطئه التحليل، و الأجود اعتبار البلوغ. الثاني: الوط‍ء في القبل، فلا يكفي الدبر، و المعتبر منه ما يوجب الغسل حتى لو حصل إدخال الحشفة بالاستعانة كفى مع احتمال العدم، لقوله عليه السلام حتى يذوق عسيلتها و العسيلة لذة الجماع، و هي لا تحصل بالوط‍ء على هذا الوجه. الثالث: أن يكون بالعقد لا بالملك و التحليل. الرابع: كون العقد دائما، فلا يكفي المتعة.

divider