شناسه حدیث :  ۸۴۶۴۰

  |  

نشانی :  تهذيب الأحکام  ,  جلد۱  ,  صفحه۲۵۹  

عنوان باب :   الجزء الأول كِتَابُ اَلطَّهَارَةِ 12 - بَابُ تَطْهِيرِ اَلثِّيَابِ وَ غَيْرِهَا مِنَ اَلنَّجَاسَاتِ

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

مَا أَخْبَرَنِي بِهِ اَلشَّيْخُ أَيَّدَهُ اَللَّهُ تَعَالَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ أَبِيهِ عَنِ اَلْحُسَيْنِ بْنِ اَلْحَسَنِ بْنِ أَبَانٍ عَنِ اَلْحُسَيْنِ بْنِ سَعِيدٍ عَنِ اِبْنِ سِنَانٍ عَنِ اِبْنِ مُسْكَانَ عَنِ اَلْحَلَبِيِّ قَالَ: سَأَلْتُ أَبَا عَبْدِ اَللَّهِ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ عَنْ دَمِ اَلْبَرَاغِيثِ يَكُونُ فِي اَلثَّوْبِ هَلْ يَمْنَعُهُ ذَلِكَ مِنَ اَلصَّلاَةِ فَقَالَ «لاَ وَ إِنْ كَثُرَ وَ لاَ بَأْسَ أَيْضاً بِشِبْهِهِ مِنَ اَلرُّعَافِ يَنْضَحُهُ وَ لاَ يَغْسِلُهُ» .
زبان شرح:

ملاذ الأخیار ; ج ۲  ص ۳۶۶

معتبر. و قال الفاضل التستري رحمه الله: كان فيه أن دم الرعاف إن كان متفرقا لا يضر، إذ الرش لا يطهر إلا أن يحمل الرش على الصب كما فعله المتأخرون، و في العمل به تأمل لا يخفى. قوله عليه السلام: ينضحه قال الوالد العلامة نور الله ضريحه: إنه صفة للرعاف، أي: و يكون الرعاف متفرقا و لا يوجد فيه مقدار درهم مجتمعا، و يحتمل أن يدل على طهارة الدم القليل مثل رؤوس الإبر، كما قال به بعض العلماء، أو يكون معفوا، و الله يعلم. انتهى. و أقول: يمكن إرجاع الضميرين في ينضحه و لا يغسله إلى دم البراغيث المسؤول عنه و إن كان بعيدا، و حكى العلامة في المختلف عن ابن إدريس أنه قال بعض أصحابنا: إذا ترشش على الثوب أو البدن مثل رؤوس الإبر من النجاسات فلا بأس بذلك، ثم قال ابن إدريس: و الصحيح وجوب إزالتها قليلة كانت أم كثيرة .

divider