شناسه حدیث :  ۸۴۳۰۹

  |  

نشانی :  تهذيب الأحکام  ,  جلد۱  ,  صفحه۱۴۸  

عنوان باب :   الجزء الأول كِتَابُ اَلطَّهَارَةِ 6 - بَابُ حُكْمِ اَلْجَنَابَةِ وَ صِفَةِ اَلطَّهَارَةِ مِنْهَا

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

مَا أَخْبَرَنِي بِهِ اَلشَّيْخُ أَيَّدَهُ اَللَّهُ تَعَالَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ أَبِيهِ عَنِ اَلْحُسَيْنِ بْنِ اَلْحَسَنِ بْنِ أَبَانٍ عَنِ اَلْحُسَيْنِ بْنِ سَعِيدٍ عَنِ اِبْنِ أَبِي عُمَيْرٍ عَنْ عُمَرَ بْنِ أُذَيْنَةَ عَنْ زُرَارَةَ قَالَ: سَأَلْتُ أَبَا عَبْدِ اَللَّهِ عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ عَنْ غُسْلِ اَلْجَنَابَةِ فَقَالَ «تَبْدَأُ فَتَغْسِلُ كَفَّيْكَ ثُمَّ تُفْرِغُ بِيَمِينِكَ عَلَى شِمَالِكَ فَتَغْسِلُ فَرْجَكَ وَ مَرَافِقَكَ ثُمَّ تَمَضْمَضْ وَ اِسْتَنْشِقْ ثُمَّ تَغْسِلُ جَسَدَكَ مِنْ لَدُنْ قَرْنِكَ إِلَى قَدَمَيْكَ لَيْسَ قَبْلَهُ وَ لاَ بَعْدَهُ وُضُوءٌ وَ كُلُّ شَيْءٍ أَمْسَسْتَهُ اَلْمَاءَ فَقَدْ أَنْقَيْتَهُ وَ لَوْ أَنَّ رَجُلاً اِرْتَمَسَ فِي اَلْمَاءِ اِرْتِمَاسَةً وَاحِدَةً أَجْزَأَهُ ذَلِكَ وَ إِنْ لَمْ يَدْلُكْ جَسَدَهُ» .
زبان شرح:

ملاذ الأخیار ; ج ۱  ص ۵۳۳

صحيح. قوله عليه السلام: ثم تفرغ بيمينك قال الشيخ البهائي رحمه الله: ربما يستفاد منه استحباب اختيار الشمال في غسل الفرج، و تنزيه اليمين عن مباشرته، و قد يستأنس له بما روي من كراهة الاستنجاء باليمين. انتهى . و في القاموس: مرافق الدار مصاب الماء و نحوها . أقول: لعلها في الخبر كناية عن الخصيتين و سائر ما وصلت إليه النجاسة. و احتمال كون المراد غسل اليد إلى المرفق استحبابا بعيد.

divider