شناسه حدیث :  ۷۵۲۰۳

  |  

نشانی :  إعلام الوری بأعلام الهدی  ,  جلد۱  ,  صفحه۱۲۱  

عنوان باب :   الجزء الأول الركن الأول من الكتاب في ذكر النبيّ المصطفى محمّد صلّى اللّه عليه و آله و سلّم، و نسبه، و مولده، و مبعثه، و مدّة حياته، و وقت وفاته، و بيان أسمائه و صفاته، و دلائل نبوّته و معجزاته، و ذكر أولاده و أزواجه و أعمامه و أخواله، و معرفة بعض غزواته و أحواله. الباب الثالث في ذكر مختصر من أحوال رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و سلّم من لدن مبعثه إلى وقت هجرته إلى المدينة، ثم إلى أن امر صلّى اللّه عليه و آله و سلّم بالقتال، و بعض ما ظهر من الآيات و المعجزات في أثناء هذه الأحوال. الفصل الخامس في ذكر ما لقي رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و سلّم من أذى المشركين، و إسلام حمزة بن عبد المطّلب

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

قال: و أخبرنا اَلْحَافِظُ: أَخْبَرَنَا أَبُو بَكْرٍ اَلْفَقِيهُ، أَخْبَرَنَا بِشْرُ بْنُ مُوسَى، حَدَّثَنَا اَلْحُمَيْدِيُّ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، حَدَّثَنَا بَيَانُ بْنُ بِشْرٍ، و إِسْمَاعِيلُ بْنُ أَبِي خَالِدٍ قَالاَ: سَمِعْنَا قَيْساً يَقُولُ: سَمِعْنَا خَبَّاباً يَقُولُ: أَتَيْتُ رَسُولَ اَللَّهِ صَلَّى اَللَّهُ عليه و آله و سلّم و هو متوسّد برده فِي ظِلِّ اَلْكَعْبَةِ، و قَدْ لَقِينَا مِنَ اَلْمُشْرِكِينَ شِدَّةً شَدِيدَةً فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اَللَّهِ أ لاَ تَدْعُو اَللَّهَ لَنَا؟ فَقَعَدَ و هُوَ مُحْمَرٌّ وَجْهُهُ، فَقَالَ: «إِنْ كَانَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ لَيُمْشَطُ أَحَدُهُمْ بِأَمْشَاطِ اَلْحَدِيدِ مَا دُونَ عظمه مِنْ لَحْمٍ أَوْ عَصَبٍ مَا يَصْرِفُهُ ذَلِكَ عَنْ دِينِهِ، و يُوضَعُ اَلْمِنْشَارُ عَلَى مَفْرِقِ رَأْسِهِ فَيُشَقُّ بِاثْنَيْنِ مَا يَصْرِفُهُ ذَلِكَ عَنْ دينه، و لَيُتِمَّنَّ اَللَّهُ هَذَا اَلْأَمْرَ حَتَّى يَسِيرَ اَلرَّاكِبُ مِنْ صَنْعَاءَ إِلَى حَضْرَمَوْتَ لاَ يَخَافُ إِلاَّ اَللَّهَ عَزَّ و جَلَّ و اَلذِّئْبَ عَلَى غَنَمِهِ». رَوَاهُ اَلْبُخَارِيُّ فِي اَلصَّحِيحِ عَنِ اَلْحُمَيْدِيِّ . و أخرجناه مِنْ وَجْهٍ آخَرَ عَنْ إِسْمَاعِيلَ .
زبان ترجمه: