شناسه حدیث :  ۶۹۱۹۱

  |  

نشانی :  عوالم العلوم و المعارف و الأحوال من الآیات و الأخبار و الأقوال  ,  جلد۲۰  ,  صفحه۷۸۰  

عنوان باب :   الجزء العشرون [القسم الثاني] الإمام جعفر بن محمد الصادق عليهما السّلام 22 - أبواب مواعظ الإمام السادس من الأئمّة الاثنى عشر، و الشافع يوم الحشر و مبيّن الحقائق جعفر بن محمّد الصادق عليهم صلوات اللّه الخالق و ملائكته و جميع الخلائق الفصل الرابع: مواعظ أولاده و أقاربه و أصحابه المقتبسة من فيض كلامه عليه السّلام 23 - أبواب حكمه و كلماته القصار عليه السّلام مرتّبة على حروف الهجاء «ط»

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

و قال عليه السّلام: طلبة العلم ثلاثة، فاعرفوهم بأعيانهم و صفاتهم: صنف يطلبه للجهل و المراء، و صنف يطلبه للاستطالة و الختل، و صنف يطلبه للفقه و العقل؛ فصاحب الجهل و المراء، مؤذ ممار، متعرّض للمقال في أندية الرجال بتذاكر العلم و صفة الحلم قد تسربل بالخشوع، و تخلّى من الورع، فدقّ اللّه من هذا خيشومه، و قطع منه حيزومه. و صاحب الاستطالة و الختل، ذو خبّ و ملق، يستطيل على مثله من أشباهه، و يتواضع للأغنياء من دونه، فهو لحلوائهم هاضم، و لدينه حاطم؛ فأعمى اللّه على هذا خبره، و قطع من آثار العلماء أثره. و صاحب الفقه و العقل، ذو كآبة و حزن و سهر، قد تحنّك في برنسه، و قام الليل في حندسه، يعمل و يخشى و جلا، داعيا مشفقا، مقبلا على شأنه، عارفا بأهل زمانه، مستوحشا من أوثق إخوانه، فشدّ اللّه من هذا أركانه، و أعطاه أمانه .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد