شناسه حدیث :  ۶۴۷۷۳

  |  

نشانی :  عوالم العلوم و المعارف و الأحوال من الآیات و الأخبار و الأقوال  ,  جلد۱۵  ,  صفحه۱۱۱  

عنوان باب :   الجزء الخامس عشر [القسم الثاني] الإمام علي بن ابي طالب في حديث الغدير [1 - أبواب أخبار يوم الغدير] 1 - باب أخبار الغدير و ما صدر في ذلك اليوم من النصّ الجليّ الكبير على إمامته عليه السلام و تفسير بعض الآيات النازلة في تلك الواقعة و سائر الأخبار - التي وردت في معناه - الشائعة الأخبار: الصحابة و التابعون

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام)

[كشف الغمّة] و من صحيح الترمذيّ: عن عمران بن حصين ،قال: بعث رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله جيشا و استعمل عليهم عليّ بن أبي طالب، فمشى في السريّة و أصاب جارية، فأنكروا عليه، و تعاقد أربعة من أصحاب رسول اللّه فقالوا: إذا لقينا رسول اللّه أخبرناه بما صنع عليّ؛ و كان المسلمون إذا رجعوا من سفر بدءوا برسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله فسلّموا عليه، ثمّ انصرفوا إلى رحالهم ،فلمّا قدمت السريّة سلّموا على رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و قام أحد الأربعة، فقال: يا رسول اللّه! أ لم تر إلى عليّ بن أبي طالب صنع كذا و كذا؟ فأعرض عنه رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله. فقام الثاني فقال مثل مقالته، فأعرض عنه. ثمّ قام الثالث فقال مثل مقالته، فأعرض عنه. ثمّ قام الرابع فقال مثل ما قالوا، فأقبل رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و الغضب يعرف في وجهه فقال: ما تريدون من عليّ؟ إنّ عليّا منّي و أنا منه، و هو وليّ كلّ مؤمن [و مؤمنة] من بعدي. و من صحيحه:«من كنت مولاه فعليّ مولاه» .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد