شناسه حدیث :  ۴۸۲۴۹۴

  |  

نشانی :  بهجة النظر في إثبات الوصاية و الإمامة للأئمة الاثني عشر علیهم السلام  ,  جلد۱  ,  صفحه۱۷۵  

عنوان باب :   الفصل السادس عشر في نصّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله على القائم المهديّ في آخر الزمان عليه السّلام و البشارة به من رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله عليه و آله من طرق العامّة

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

السابع و الستّون: و عنه بإسناده عن حذيفة ، قال: سمعت النبيّ صلّى اللّه عليه و آله يقول: ويح هذه الأمّة من ملوك جبابرة، كيف يقتلون و يطردون إلاّ من أظهر طاعتهم، فالمؤمن التقي يصانعهم بلسانه و يفرّ منهم بقلبه، فإذا أراد اللّه تعالى أن يعيد الإسلام عزيزا قصم كلّ جبار عنيد، و هو القادر على ما يشاء أن يصلح الأمّة بعد فسادها. يا حذيفة ، لو لم يبق من الدنيا إلاّ يوم واحد، لطوّل اللّه ذلك اليوم حتّى يملك رجل من أهل بيتي تجري الملاحم على يديه، و يظهر الإسلام، و اللّه لا يخلف وعده و هو سريع الحساب .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد