شناسه حدیث :  ۴۸۲۳۷۳

  |  

نشانی :  بهجة النظر في إثبات الوصاية و الإمامة للأئمة الاثني عشر علیهم السلام  ,  جلد۱  ,  صفحه۱۲۱  

عنوان باب :   الفصل الثاني عشر في نصّ أبي الحسن الرضا عليه السّلام على أبي جعفر الثاني محمّد بن عليّ الجواد عليه السّلام بالوصاية و الإمامة

معصوم :   امام رضا (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

و عنه ، قال حدّثنا أحمد بن زياد عن جعفر الهمدانيّ ، قال: حدّثنا عليّ بن إبراهيم بن هاشم ، عن أبيه ، عن عبد السلام بن صالح الهرويّ ، قال: سمعت دعبل بن عليّ الخزاعيّ يقول: أنشدت مولاي الرضا عليه السّلام قصيدتي التي أوّلها: مدارس آيات خلت من تلاوةو منزل وحي مقفر العرصات فلمّا انتهيت الى قولي: خروج إمام لا محالة خارجيقوم على اسم اللّه بالبركات يميّز فينا كلّ حقّ و باطلو يجزي على النّعماء و النّقمات بكى الرضا عليّ بن موسى بكاء شديدا، ثمّ رفع رأسه إليّ و قال: يا خزاعيّ ، نطق روح القدس على لسانك بهذين البيتين، فهل تدري من هذا الإمام و متى يقوم؟ فقلت: لا يا مولاي، الاّ أنّي سمعت بخروح إمام منكم يطهّر الأرض من الفساد و يملؤها عدلا و قسطا، فقال: يا دعبل ، الإمام بعدي محمّد ، و بعد محمّد ابنه عليّ ، و بعد عليّ ابنه الحسن ، و بعد الحسن ابنه الحجّة القائم المنتظر في غيبته، المطاع في ظهوره؛ لو لم يبق من الدنيا الاّ يوم واحد، لطوّل اللّه ذلك اليوم حتّى يخرج، فيملؤها عدلا كما ملئت جورا. و أمّا متى فإخبار عن الوقت، و قد حدّثني أبي عن أبيه عن آبائه عليهم السّلام أنّ النبيّ صلّى اللّه عليه و آله قيل له: يا رسول اللّه متى يخرج القائم من ذرّيّتك؟ فقال عليه السّلام: مثله مثل الساعة الّتي لا يجلّيها لوقتها الاّ هو عزّ و جلّ لاٰ تَأْتِيكُمْ إِلاّٰ بَغْتَةً و .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد