شناسه حدیث :  ۴۸۲۲۸۲

  |  

نشانی :  بهجة النظر في إثبات الوصاية و الإمامة للأئمة الاثني عشر علیهم السلام  ,  جلد۱  ,  صفحه۸۳  

عنوان باب :   الفصل العاشر في نصّ الصّادق عليه السّلام على ابنه موسى عليه السّلام بالوصاية و الإمامة

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

و عنه ، عن محمّد بن يحيى و أحمد بن إدريس ، عن محمّد بن عبد الجبّار ، عن الحسن بن الحسين ، عن أحمد بن الحسن الميثميّ ، عن فيض بن المختار في حديث طويل: في أمر أبي الحسن عليه السّلام ، حتّى قال له أبو عبد اللّه عليه السّلام : هو صاحبك الّذي سألت عنه، فقم إليه فأقرّ له بحقّه، فقمت حتّى قبّلت رأسه و يده و دعوت اللّه عزّ و جلّ له، فقال أبو عبد اللّه عليه السّلام : أما إنّه لم يؤذن لنا في أوّل منك ، قال: قلت: جعلت فداك فأخبر به أحدا؟ قال: نعم أهلك و ولدك، و كان معي أهلي و ولدي و رفقائي، و كان يونس بن ظبيان من رفقائي، فلمّا أخبرتهم حمدوا اللّه عزّ و جلّ و قال يونس : لا و اللّه حتّى أسمع منه ذلك، و كانت به عجلة، فخرج فأتبعته، فلمّا انتهيت إلى الباب، سمعت أبا عبد اللّه عليه السّلام يقول له - و قد سبقني إليه -: يا يونس ، الأمر كما قال لك فيض . قال: فقال: سمعت و أطعت، فقال لي أبو عبد اللّه عليه السّلام : خذه إليك يا فيض .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد