شناسه حدیث :  ۴۸۲۲۲۸

  |  

نشانی :  بهجة النظر في إثبات الوصاية و الإمامة للأئمة الاثني عشر علیهم السلام  ,  جلد۱  ,  صفحه۵۳  

عنوان باب :   الفصل الرابع في نصّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله على عليّ أمير المؤمنين عليه السّلام بالوصاية و الإمامة من طريق الخاصّة و العامّة و من طريق المخالفين

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله) ، حضرت زهرا (سلام الله عليها)

عنه قال: أخبرني شهردار [هذا] إجازة، أخبرنا عبدوس كتابة، أخبرنا أبو طالب [حدّثنا] ابن مردويه، حدّثنا أحمد بن محمّد بن عاصم، حدّثنا عمران بن عبد الرحيم، حدّثنا أبو الصّلت الهرويّ، حدّثنا حسين بن حسن الأشقر، حدّثنا قيس، عن الأعمش، عن عباية بن ربعي، عن أبي أيّوب: انّ النبيّ صلّى اللّه عليه و آله مرض مرضا فأتته فاطمة تعوده، فلمّا رأت ما برسول اللّه من الجهد و التعب و الضعف استعبرت فبكث حتّى سالت دموعها على خدّيها، فقال لها رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله : يا فاطمة إنّ لك الكرامة على اللّه زوّجك من هو أقدمهم سلما و أكثرهم علما و أعظمهم حلما. إنّ اللّه تعالى اطّلع الى [أهل] الأرض اطّلاعة فاختارني منهم، فبعثني نبيّا مرسلا ثمّ اطّلع اطلاعة فاختار منهم بعلك ، فأوحى اللّه إليّ أن أزوّجه إياك و أتّخذه وصيّا .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد