شناسه حدیث :  ۴۷۹۹۰۲

  |  

نشانی :  أمالي المرتضی (غرر الفوائد و درر القلائد)  ,  جلد۱  ,  صفحه۷۷  

عنوان باب :   الجزء الأول [6]مجلس آخر[المجلس السادس:] تأويل خبر آخر[خبر عليّ بن أبي طالب و مارية القبطية، و تفسير ما ورد فيه من غريب]

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

روى محمّد بن الحنفيّة رحمة اللّه عليه عن أبيه أمير المؤمنين عليه السلام قال: كان قد كثّر على مارية القبطيّة أم إبراهيم في ابن عم لها قبطىّ كان يزورها، و يختلف إليها، فقال لي النبيّ صلّى اللّه عليه و آله: «خذ هذا السيف و انطلق، فإن وجدته عندها فاقتله». قلت: يا رسول اللّه، أكون في أمرك إذا أرسلتنى كالسّكّة المحمّاة، أمضى لما أمرتنى، أم الشاهد يرى ما لا يرى الغائب؟ فقال لي النبيّ صلّى اللّه عليه و آله: «بل الشاهد يرى ما لا يرى الغائب». فأقبلت متوشّحا بالسيف، فوجدته عندها، فاخترطت السيف، فلما أقبلت نحوه عرف أنى أريده، فأتى نخلة فرقى إليها، ثمّ رمى بنفسه على قفاه، و شغر برجليه، فإذا إنّه أجبّ أمسح، ما له ممّا للرجال قليل و لا كثير، قال: فغمدت السيف و رجعت إلى النبيّ صلّى اللّه عليه و آله فأخبرته، فقال: «الحمد للّه الّذي يصرف عنّا أهل البيت».

هیچ ترجمه ای وجود ندارد