شناسه حدیث :  ۴۳۸۹۸۵

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۵۸۲  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب الحادي عشر في معاجز الإمام أبي محمد الحسن بن عليّ بن محمّد بن عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - الثاني و الخمسون: علمه - عليه السلام - بما في النفس

معصوم :   امام حسن عسکری (علیه السلام)

أبو جعفر محمّد بن جرير الطبري: قال: حدّثني أبو عبد اللّه الحسين بن ابراهيم بن عيسى المعروف بابن الخيّاط القمّي قال: حدّثني أحمد بن محمّد بن عبيد اللّه بن عيّاش قال: حدّثني أبو القاسم عليّ بن حبشي بن قوني الكوفي - رضي اللّه عنه - قال: حدّثني العبّاس بن محمّد بن أبي الخطاب قال: خرج بعض بني البقاح إلى سرّ من رأى في رفقة يلتمسون الدلالة، فلمّا بلغوا بين الحائطين سألوا الإذن فلم يؤذن لهم، فأقاموا إلى يوم الخميس، فركب أبو محمّد - عليه السلام -، فقال أحد القوم لصاحبه: إن كان إماما فإنّه يرفع القلنسوة عن رأسه، قال: فرفعها بيده ثمّ وضعها، و كانت سنة . فقال بعض بني البقاح: بينه و بين صاحب له يناجيه: لئن رفعها ثانية لأنظر إلى رأسه هل عليه الإكليل الذي كنت أراه على رأس أبيه الماضي - عليه السلام - مستديرا كدارة القمر، [قال:] فرفعها أبو محمّد - عليه السلام - ثانية و صاح إلى الرجل القائل ذلك: هلمّ فانظر، فهل بعد الحقّ إلاّ الضلال، فأنى تصرفون [فتيقّنوا بالدلالة و انصرفوا غير مرتابين بحمد اللّه و منّه] .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد