شناسه حدیث :  ۴۳۸۹۴۸

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۵۵۲  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب الحادي عشر في معاجز الإمام أبي محمد الحسن بن عليّ بن محمّد بن عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - السابع عشر: علمه - عليه السلام - بالآجال و بما في النفس

معصوم :   امام حسن عسکری (علیه السلام)

محمد بن يعقوب : بإسناده السابق، عن إسحاق قال: حدّثني عليّ بن زيد بن عليّ بن الحسين بن عليّ قال: كان لي فرس و كنت به معجبا اكثر ذكره في المحالّ، فدخلت على أبي محمد - عليه السلام - يوما فقال لي: «ما فعل فرسك؟» فقلت: هو عندي و هو ذا، [هو] على بابك، و عنه نزلت، فقال لي: «استبدل به قبل المساء إن قدرت على مشتر و لا تؤخّر ذلك» و دخل علينا داخل و انقطع الكلام، فقمت متفكّرا و مضيت إلى منزلي فأخبرت أخي الخبر، فقال: ما أدري ما أقول في هذا، و شححت به و نفست على الناس ببيعه، و أمسينا فأتانا السائس و قد صلّينا العتمة فقال: يا مولاي نفق فرسك، فاغتممت و علمت أنّه عنى هذا بذلك القول. [قال:] ثمّ دخلت على أبي محمد - عليه السلام - بعد أيّام و أنا أقول في نفسي: ليته أخلف عليّ دابّة إذ كنت اغتممت بقوله، فلمّا جلست قال: «نعم نخلف عليك دابّة، يا غلام أعطه برذوني الكميت ، هذا خير من فرسك و أوطأ و أطول عمرا» .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد