شناسه حدیث :  ۴۳۸۷۸۰

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۳۳۸  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب التاسع: في معاجز أبي جعفر الثّاني محمد بن عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - الثامن و الثلاثون: دخوله - عليه السلام - السجن و إخراجه أبا الصلت الهرويّ منه

معصوم :   امام جواد (علیه السلام)

ابن بابويه: قال: حدّثنا محمد بن عليّ ماجيلويه و محمد بن موسى بن المتوكّل و أحمد بن زياد بن جعفر الهمدانيّ و أحمد بن عليّ بن إبراهيم بن هاشم و الحسين بن إبراهيم بن ناتانه و الحسين بن إبراهيم [بن أحمد] بن هشام المؤدّب و عليّ بن عبد اللّه الوراق - رضي اللّه عنهم -: قالوا: حدّثنا عليّ بن إبراهيم بن هاشم، عن أبيه، عن أبي الصلت الهرويّ قال: أمر المأمون بحبسي بعد دفن الرضا - عليه السلام - فحبست، سنة فضاق عليّ الحبس، و سهرت الليلة و دعوت اللّه تبارك و تعالى [بدعاء] ذكرت فيه محمدا و آل محمد - صلوات اللّه و سلامه عليهم -، و سألت اللّه تعالى بحقّهم أن يفرّج عنّي فلم استتم الدعاء حتّى دخل عليّ أبو جعفر محمّد بن عليّ - عليهما السلام -. فقال لي: يا أبا الصلت ضاق صدرك؟ فقلت: إي و اللّه. قال: قم فأخرج ، ثم ضرب بيده إلى القيود [التي كانت عليّ] ، ففكّها، و أخذ بيدي و أخرجني من الدار و الحرسة و الغلمان يرونني ، فلم يستطيعوا أن يكلّموني، و خرجت من باب الدار. ثمّ قال لي: امض في ودائع اللّه تعالى فانّك لن تصل إليه و لا يصل إليك أبدا. فقال أبو الصلت: فلم ألتق (إلى) المأمون إلى هذا الوقت .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد