شناسه حدیث :  ۴۳۸۷۲۲

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۲۶۰  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب التاسع: في معاجز أبي جعفر الثّاني محمد بن عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - الأوّل: في معاجز ميلاده - عليه السلام -

معصوم :   امام رضا (علیه السلام) ، امام جواد (علیه السلام)

ثاقب المناقب: عن عليّ بن عبيدة، عن حكيمة بنت موسى - عليه السلام - قالت: لمّا حضرت ولادة الخيزران أدخلني أبو الحسن الرضا - عليه السلام - و إيّاها بيتا و أغلق علينا الباب و القابلة معنا، فلمّا كان في جوف الليل انطفأ المصباح، فاغتممنا لذلك، فما كان بأسرع ان بدر أبو جعفر - عليه السلام - فأضاء البيت نورا، فقلت لامّه: قد اغناك [اللّه] عن المصباح، فقعد في الطست، و قبض عليه و على جسده شيء رقيق شبه النور . فلمّا أصبحنا جاء الرضا - عليه السلام - فوضعه في المهد و قال لي: الزمي مهده. [قالت:] فلمّا كان اليوم الثالث رفع بصره إلى السماء ثمّ لمح يمينا و شمالا ثمّ قال: «أشهد أن لا إله إلاّ اللّه وحده لا شريك له و أنّ محمدا عبده و رسوله»، فقمت رعدة فزعة و أتيت الرضا - عليه السلام -، فقلت له: رأيت عجبا. فقال: و ما الذي رأيت؟ فقلت: هذا الصبيّ فعل الساعة كذا و كذا. قالت: فتبسّم الرضا - عليه السلام - و قال: ما ترين من عجائبه أكثر .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد