شناسه حدیث :  ۴۳۸۷۱۷

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۲۵۳  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب الثامن في معاجز الرضا أبي الحسن الثّاني عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - الثامن و الخمسون و مائة: علمه - عليه السلام - بالغائب

معصوم :   امام رضا (علیه السلام)

الحضيني: باسناده، عن جعفر بن محمد بن يونس قال: دفع سيّدنا أبو الحسن الرضا - عليه السلام - إلى مولى له حمارا بالمدينة و قال: بعه بعشرة دنانير لا تنقصها شيئا، فمضى المولى، فأتاه رجل من أهل خراسان من الحاجّ فقال له: معي ثمانية دنانير ما أملك غيرها، فبعني هذا الحمار، فقال: إنّي امرت أن لا أنقصه من العشرة دنانير شيئا. فقال له: فراجع مولاك إن شئت لعلّه يأذن لك ببيعه منّي بهذه الثمانية الدنانير، فرجع المولى إليه فأخبره بخبر الخراسانيّ فقال: قل له: إن قبلت منّا الديا نارين صلة قبلنا منك الثمانية، فقال: نعم، فسلّمته إليه، و خرج أبو الحسن - عليه السلام - و أنا معه، و إذا [هو] بصاحب الحمار و هو يبكي. فقلت له: ما لك؟ فقال: قد سرق حماري و رحلي عليه. فقال لي أبو الحسن - عليه السلام -: اعطه عشرين درهما، فأعطيته، فبينما أبو الحسن - عليه السلام - في طريقه إذ نظر إلى قوم متنكبين [عن] الطريق، فقال لي: ترى اولئك؟ قلت: نعم (يا مولاي) . فقال: إنّ الذي قد سرق الحمار فيهم، فامض إليه و قل له: أبو الحسن - عليه السلام - يقول (لك) «تردّ على هذا (الرجل) حماره و ما كان عليه، و إلاّ رفعت أمرك إلى السلطان». فأتيته فقلت له ذلك. [قال سارق الحمار: يجعل عهد أو ذمّة أن لا يدلّ عليّ و أردّ الحمار و ما عليه] . فقال: آتني بصاحب الحمار، فأتيته به فقال له: «يا هذا [هل] فقدت شيئا ممّا كان معك؟». فقال: لا و اللّه ما فقدت شيئا أبدا.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد