شناسه حدیث :  ۴۳۸۶۴۴

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۱۲۶  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب الثامن في معاجز الرضا أبي الحسن الثّاني عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - التاسع و التسعون: استجابة دعائه - عليه السلام -

معصوم :   امام رضا (علیه السلام)

الكشي: عن عليّ بن محمد، عن محمد بن أحمد، عن أبي عبد اللّه الرازي، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر، عن محمد بن الفضيل، عن أبي الحسن - عليه السلام - قال: قلت: جعلت فداك إنّي خلّفت ابن أبي حمزة و ابن مهران و ابن أبي سعيد أشدّ أهل الدنيا عداوة للّه تعالى [قال:] فقال [لي] : ما ضرّك من ضلّ إذا اهتديت إنّهم كذّبوا رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - [و كذّبوا أمير المؤمنين - عليه السلام -] و [كذّبوا] فلانا و فلانا و [كذّبوا] جعفرا و موسى - عليهما السلام - و لي بآبائي اسوة (حسنة) . فقلت: جعلت فداك إنّا نروي أنّك قلت لابن مهران: أذهب اللّه نور قلبك و أدخل الفقر بيتك، فقال: كيف حاله و حال برّه؟ فقلت يا سيّدي أشدّ حال، هم مكروبون ببغداد، و لم يقدر الحسين أن يخرج الى العمرة .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد