شناسه حدیث :  ۴۳۸۶۱۶

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۷  ,  صفحه۱۰۰  

عنوان باب :   الجزء السابع الباب الثامن في معاجز الرضا أبي الحسن الثّاني عليّ بن موسى بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب - عليهم السلام - التاسع و السبعون: كلام الفرس

معصوم :   امام رضا (علیه السلام)

الامام أبو محمد العسكريّ - عليه السلام - في تفسيره قال: كان عليّ بن موسى - عليهما السلام - بين يديه فرس صعب و هناك راضة لا يجسر أحد منهم أن يركبه، و إن ركبه لم يجسر أن يسيّره مخافة أن يشبّ به فيرميه و يدوسه بحافره، و كان هناك صبيّ ابن سبع سنين، فقال: يا ابن رسول اللّه أ تأذن لي أن أركبه و اسيّره فاذلّله، قال: نعم أنت و ذاك ، قال: لما ذا؟ قال: لأنّي قد استوثقت منه قبل أن أركبه، بأن صلّيت على محمّد و آله الطيّبين الطاهرين مائة مرة، و جدّدت (على نفسي) الولاية لكم أهل البيت. فقال: اركبه فركبه، فقال: سيّره فسيّره، فما زال يسيّره و يعدّيه حتى اتعبه و كدّه، فنادى الفرس يا ابن رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - قد آلمني هذا اليوم، فاعفني منه و إلاّ فصبّرني تحته، فقال الصبيّ: سل ما هو خير لك أن يصبّرك (ظالما) تحت مؤمن. قال الرضا - عليه السلام - صدق، [فقال:] اللّهمّ صبّر الفلان الفرس و سار، فلمّا نزل الصبيّ قال: سل من دوابّ داري و عبيدها و جواريها و من أموال خزائني ما شئت، فانّك مؤمن قد شهرك اللّه تعالى بالإيمان في الدنيا. قال الصبيّ: يا ابن رسول اللّه صلى اللّه عليك و آلك و أسأل ما أقترح؟ قال: يا فتى اقترح، فانّ اللّه تعالى يوفّقك لاقتراح الصواب. فقال: سل لي ربّك التقيّة الحسنة و المعرفة بحقوق الإخوان و العمل بما أعرف من ذلك. قال الرضا - عليه السلام -: قد أعطاك اللّه ذلك، لقد سألت أفضل شعار الصالحين و دثارهم .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد