شناسه حدیث :  ۴۳۸۵۰۴

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۴۴۱  

عنوان باب :   الجزء السادس الباب السابع في معاجز الإمام أبي الحسن موسى بن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب - عليهم السلام - الرابع و العشرون و مائة علمه - عليه السلام - بالغائب

معصوم :   امام کاظم (علیه السلام)

ثاقب المناقب: عن إسماعيل بن سلام و أبي حميد ، قالا: بعث إلينا علي بن يقطين و قال: اشتريا راحلتين ، و تجنّبا الطريق، و دفع إلينا مالا و كتبا حتى توصلا ما معكما من المال و الكتب إلى أبي الحسن - عليه السلام -، و لا يعلم بكما أحد. قالا: فأتينا الكوفة و اشترينا راحلتين، و تزوّدنا زادا، و خرجنا نتجنّب الطريق حتى إذا صرنا ببطن البرية شددنا راحلتينا، و وضعنا العلف لهما، و قعدنا نأكل، فبينا نحن كذلك إذا راكب قد أقبل و معه شاكري ، فلمّا قرب فإذا هو أبو الحسن - عليه السلام - فقمنا إليه و سلّمنا عليه، و دفعنا إليه الكتب، و ما كان معنا، فأخرج من كمّه كتابا فناولنا إيّاه و قال: هذا جواب كتبكم، فقلنا : زادنا [قد] فني، فلو أذنت لنا فدخلنا المدينة و زرنا رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - و تزوّدنا زادا. فقال: هاتا ما معكما من الزاد، فأخرجنا الزاد إليه فقلّبه بيده [الشريفة] فقال: هذا يبلغكما الكوفة، و أمّا زيارة رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - فقد زرتماه، إنّي صلّيت معهم الفجر، و أنا اريد أن اصلّي معهم الظهر، انصرفا في حفظ اللّه .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد