شناسه حدیث :  ۴۳۸۴۶۲

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۳۷۶  

عنوان باب :   الجزء السادس الباب السابع في معاجز الإمام أبي الحسن موسى بن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب - عليهم السلام - السادس و الثمانون علمه - عليه السلام - بما دبّر له في الطعام

معصوم :   امام کاظم (علیه السلام)

محمد بن يعقوب : عن علي بن إبراهيم ، عن محمد ابن عيسى ، عن الحسن بن محمد بن بشّار ، قال: حدّثني شيخ من أهل قطيعة الربيع من العامّة ببغداد ممّن كان ينقل عنه ، قال: قال لي: قد رأيت بعض من يقولون بفضله من أهل هذا البيت فما رأيت مثله قطّ في فضله و نسكه، فقلت له: من و كيف رأيته؟ قال: جمعنا ثمانين رجلا من الوجوه المنسوبين إلى الخير فادخلنا على موسى بن جعفر - عليه السلام - فقال لنا السندي : يا هؤلاء، انظروا إلى هذا الرجل هل حدث به حدث؟ فإنّ الناس يزعمون أنّه قد فعل به و يكثرون في ذلك، و هذا منزله و فراشه موسّع عليه غير مضيّق، و لم يرد به أمير المؤمنين سوءا، و إنّما ينتظر به أن يقدم فيناظر أمير المؤمنين، و هذا هو [صحيح] موسّع عليه في جميع اموره فاسألوه. قال: و نحن ليس لنا همّ إلاّ النظر إلى الرجل و إلى فضله و سمته. فقال موسى بن جعفر - عليه السلام -: أمّا ما ذكر من التوسعة و ما أشبهها فهو على ما ذكر غير أنّي اخبركم أيّها النفر إنّي قد سقيت السمّ في سبع تمرات، و أنا غدا أخضرّ، و بعد غد أموت. قال : فنظرت إلى السندي بن شاهك يضطرب و يرتعد مثل السعفة .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد