شناسه حدیث :  ۴۳۸۴۲۴

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۲۸۴  

عنوان باب :   الجزء السادس الباب السابع في معاجز الإمام أبي الحسن موسى بن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب - عليهم السلام - الثاني و الخمسون علمه - عليه السلام - بالآجال

معصوم :   امام کاظم (علیه السلام)

عبد اللّه بن جعفر الحميري : عن موسى بن جعفر البغدادي ، عن الوشّاء ، عن علي بن أبي حمزة ، قال: سمعت أبا الحسن موسى - عليه السلام - يقول: لا و اللّه لا يرى أبو جعفر [الدوانيقي] بيت اللّه أبدا، فقدمت الكوفة فأخبرت أصحابنا، فلم نلبث أن خرج، فلمّا بلغ [ الكوفة] قال لي أصحابنا في ذلك، فقلت: لا و اللّه، لا يرى بيت اللّه أبدا، فلمّا صار إلى البستان اجتمعوا أيضا إليّ [فقالوا:] بقي بعد هذا شيء؟! قلت: لا و اللّه لا يرى بيت اللّه أبدا، فلمّا نزل بئر ميمون أتيت أيا الحسن - عليه السلام - فوجدته في المحراب قد سجد فأطال السجود، ثمّ رفع رأسه إليّ فقال : اخرج فانظر ما يقول الناس، فخرجت فسمعت الواعية على أبي جعفر ، فرجعت فأخبرته، فقال: اللّه أكبر، ما كان ليرى بيت اللّه أبدا .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد