شناسه حدیث :  ۴۳۸۳۶۲

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۲۱۱  

عنوان باب :   الجزء السادس الباب السابع في معاجز الإمام أبي الحسن موسى بن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب - عليهم السلام - الرابع عشر علمه - عليه السلام - بالغائب

معصوم :   امام کاظم (علیه السلام)

أبو جعفر محمد بن جرير الطبري: قال: أخبرني أبو الحسن علي بن هبة اللّه، قال: حدّثنا أبو جعفر محمد بن علي بن الحسين ابن موسى، عن أبيه، عن سعد بن عبد اللّه، عن يعقوب بن يزيد، عن محمد ابن أبي عمير، عن هشام بن سالم، قال: دخلت على عبد اللّه بن جعفر بن محمد بعد موت أبي عبد اللّه - عليه السلام - و كان ادّعى الامامة فسألته عن شيء من الزكاة، فقلت له: كم في المائة؟ فقال: خمسة دراهم. قلت: و كم في نصف المائة؟ قال: درهمين و نصف. فقلت: ما قال بهذا أحد من الامّة، فخرجت من عنده إلى قبر رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - مستغيثا برسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - فقلت: يا رسول اللّه، إلى من؟ إلى القدريّة؟ إلى الحروريّة؟ إلى المرجئة؟ إلى الزيديّة فإنّي كذلك إذ أتاني رسول أبي الحسن - عليه السلام - غلام صغير دون الخماسي، فقال: أجب مولاك موسى بن جعفر، فأتيته، فلمّا بصر بي من صحن الدار ابتدأني فقال: يا هشام. قلت: لبّيك. قال: لا إلى القدريّة، و لا إلى الحروريّة، و لا إلى المرجئة، و لا إلى الزيديّة، و لكن إلينا. فقلت: أنت صاحبي، فسألته، فأجابني عن كلّ ما أردت .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد