شناسه حدیث :  ۴۳۸۳۱۲

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۱۲۳  

عنوان باب :   الجزء السادس [تتمة الباب السادس في باقي معاجز أبي عبد الله الصادق عليه السلام] الرابع و الثلاثون و مائتان إخراج الماء و الأشجار

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

ثاقب المناقب: عن داود الرقّي، قال: خرجت مع أبي عبد اللّه - عليه السلام - حاجّا إلى مكّة، فنحن نسايره ذات يوم في أرض سبخة إذ دخل علينا وقت الصلاة فقال - عليه السلام -: هلمّ بنا إلى هذا الجانب لنتطهّر و نصلّي. فقلت: إنّها أرض سبخة لا ماء فيها! فقال: أطع إمامك، فملت و سرنا ما شاء اللّه، فإذا نحن بعين فوّارة، و ماء بارد عذب، و أشجار خضر، فنزلنا و تطهّرنا و صلّينا، و شربنا و أروينا رواحلنا و ملأنا سقاءنا، و قمنا و مضينا، فما سرنا غير بعيد قال لي: يا داود، هل تعرف الموضع [الذي كنّا فيه] ؟ قلت: نعم، يا بن رسول اللّه. قال: اذهب و جئني بسيفي فقد علّقته على الشجرة فوق العين و نسيته، فمضيت إليه و وجدت السيف معلّقا على الشجرة، و ما رأيت أثرا من العين، و لا من الأشجار الخضر، و إنّما هي أرض سبخة لا عهد للماء فيها .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد