شناسه حدیث :  ۴۳۸۲۷۵

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۸۱  

عنوان باب :   الجزء السادس [تتمة الباب السادس في باقي معاجز أبي عبد الله الصادق عليه السلام] الثاني و مائتان علمه - عليه السلام - بما في النفس

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

الراوندي : عن أبي السيّار مسمع بن عبد الملك كردين ، عن أبي عبد اللّه - عليه السلام - قال: سمعته يذكر رجلا أو رجلين بخير من أهل الكوفة ، فأخبرتهما بما قال، و كانا يتواليانه . فقال أحدهما: سمعت و صدّقت و أطعت و أحمد اللّه. و قال الآخر: و أهوى بيده إلى جيبه فشقّه، و قال: و اللّه لا رضيت حتى أسمعه منه، و خرج متوجّها نحوه و تبعته، فلمّا صرنا بالباب استأذنّا فأذن لنا فدخلنا، فلمّا رآه قال: يا فلان، أ يريد كلّ امرئ [منكم] أن يؤتى صحفا منشّرة ، إنّ الذي أخبرك مسمع به لحقّ. فقال: جعلت فداك، إنّي أحببت أن يزول الشكّ عنّي و لا أتصوّره بصورة من يقول ما لم يسمعه . قال: فالتفت إليّ رجل عنده من سواد أهل الكوفة صاحب قبالات ، فقال لي: درفه [ثمّ قال - عليه السلام -: إنّ درفه] - بالنبطيّة - خذها، أجل، فخذها . قال: و خرجنا من عنده .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد