شناسه حدیث :  ۴۳۸۲۷۲

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۷۸  

عنوان باب :   الجزء السادس [تتمة الباب السادس في باقي معاجز أبي عبد الله الصادق عليه السلام] التاسع و التسعون و مائة إحياء ميّت

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

الراوندي : عن محمد بن راشد ، عن جدّه ، قال: قصدت إلى جعفر بن محمّد - عليهما السلام - أسأله عن مسألة، فقالوا: مات السيّد الحميري الشاعر، و هو في جنازته، فمضيت إلى المقابر و استفتيته، فأفتاني، فلمّا أن قمت أخذ بثوبي و جذبه إليه، ثمّ قال: إنّكم معاشر الأحداث تركتم العلم. فقلت: أنت إمام هذا الزمان؟ قال: نعم. فقلت: دليل أو علامة. فقال: سلني عمّا شئت اخبرك به إن شاء اللّه. قلت : إنّي قد اصبت بأخ لي قد دفنته في هذه المقابر، فأحيه لي بإذن اللّه. قال: ما أنت بأهل لذلك، و لكن أخوك مؤمنا، و اسمه عندنا أحمد ، ثمّ دنا إلى قبره و دعا، فانشقّ عنه قبره، و خرج إليّ و اللّه و هو يقول: يا أخي اتبعه و لا تفارقه، ثمّ عاد إلى قبره، و استحلفني على أن لا اخبر أحدا به .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد