شناسه حدیث :  ۴۳۸۲۵۸

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۶  ,  صفحه۶۳  

عنوان باب :   الجزء السادس [تتمة الباب السادس في باقي معاجز أبي عبد الله الصادق عليه السلام] التاسع و الثمانون و مائة الانتقام له - عليه السلام - من عدوّه

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

محمد بن يعقوب : عن عدّة من أصحابنا ، عن أحمد ابن أبي عبد اللّه ، عن بعض أصحابه ، عن صفوان الجمّال ، قال: حملت أبا عبد اللّه - عليه السلام - الحملة الثانية إلى الكوفة و أبو جعفر المنصور بها، فلمّا أشرف على الهاشميّة مدينة أبي جعفر أخرج رجله من غرز الرحل ، ثمّ نزل و دعا ببغلة شهباء، و لبس ثيابا بيضا، و كمّة بيضاء، فلمّا دخل عليه قال له أبو جعفر : لقد تشبّهت بالأنبياء. فقال أبو عبد اللّه - عليه السلام -: و أنّى تبعّدني من أبناء الأنبياء؟ قال: لقد هممت أن أبعث إلى المدينة من يعقر نخلها، و يسبي ذرّيّتها. فقال: و لم ذاك، يا أمير المؤمنين؟ فقال: رفع إليّ إنّ مولاك المعلّى بن خنيس يدعو إليك، و يجمع لك الأموال. فقال: و اللّه ما كان. فقال: لست أرضى منك إلاّ بالطلاق و العتاق و الهدي و المشي. فقال: أ بالأنداد من دون اللّه تأمرني أن أحلف أنّه من لم يرض باللّه فليس من اللّه في شيء. فقال: أ تتفقّه عليّ؟ فقال: و أنّى تبعّدني من التفقّه و أنا ابن رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله -! قال: فإنّي أجمع بينك و بين من سعى بك. قال: فافعل. [قال:] فجاء الرجل الذي سعى به، فقال له أبو عبد اللّه - عليه السلام -: يا هذا. [قال:] فقال: نعم، و اللّه الذي لا إله إلاّ هو عالم الغيب و الشهادة الرحمن الرحيم لقد فعلت. فقال له أبو عبد اللّه - عليه السلام -: ويحك تمجّد فيستحيي من تعذيبك ، و لكن قل: برئت من حول اللّه و قوّته، و ألجأت إلى حولي و قوّتي، فحلف بها الرجل فلم يستتمّها حتى وقع ميّتا، فقال له أ بو جعفر : لا اصدّق بعدها عليك أحدا ، و أحسن جائزته، و ردّه .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد