شناسه حدیث :  ۴۳۸۱۴۴

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۵  ,  صفحه۳۹۱  

عنوان باب :   الجزء الخامس الباب السادس في معاجز الامام أبي عبد اللّه جعفر بن محمد ابن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الصادق - عليهم السلام - الثالث و التسعون إحياء ميّت

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

ثاقب المناقب : قال: حدّث داود الرقي ، قال: كنت عند أبي عبد اللّه - عليه السلام - إذ دخل عليه شابّ يبكي و قال: [إنّي] نذرت أن أحجّ بأهلي، فلمّا دخلت المدينة ماتت. قال: «اذهب، فانّها لم تمت». قال: ماتت و سجّيتها! قال: اذهب، [فانّها لم تمت] فخرج و رجع ضاحكا و قال: دخلت عليها و هي جالسة، قال: «يا داود ، أو لم تؤمن؟» قال: بلى، و لكن ليطمئنّ قلبي. فلمّا كان قال لي: «يا داود قد اشتقت إلى بيت ربّي » فقلت: يا سيّدي، هذا عرفات ! قال: «إذ صلّيت العشاء الآخرة فارحل لي ناقتي و شدّ زمامها» ففعلت، و خرج و قرأ قُلْ هُوَ اَللّٰهُ أَحَدٌ و يس ثم استوى على ظهر ناقته، و أردفني خلفه، فسرنا هدا من الليل ، و قعد في موضع ما كان ينبغي، فلمّا طلع الفجر، قام فأذّن و أقام، و أنا عن يمينه، فقرأ في أوّل ركعة اَلْحَمْدُ وَ اَلضُّحىٰ و في الثانية اَلْحَمْدُ و قُلْ هُوَ اَللّٰهُ أَحَدٌ و قنت، ثمّ سلّم و جلس، فلمّا طلعت الشمس مرّ الشاب و معه المرأة فقالت [لزوجها] هذا الذي شفّع إلى اللّه في إحيائي .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد