شناسه حدیث :  ۴۳۸۱۲۷

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۵  ,  صفحه۳۶۷  

عنوان باب :   الجزء الخامس الباب السادس في معاجز الامام أبي عبد اللّه جعفر بن محمد ابن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الصادق - عليهم السلام - الرابع و الثمانون النّواة التي غرسها و اغدقت، و اخراجه - عليه السلام - الرق من بسرة، و فيه مكتوب التوحيد و الرسالة و أسماء الائمّة الاثني عشر

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

محمد بن ابراهيم النعماني في كتاب الغيبة: قال أخبرنا سلامة بن محمد قال: حدّثنا أبو الحسن عليّ بن عمر المعروف بالحاجي قال: حدّثنا حمزة بن القاسم العلوي العبّاسي الرازيّ قال: حدّثنا جعفر بن محمد الحسيني قال: حدّثني عبيد بن كثير قال: حدّثنا أحمد بن موسى الأسدي، عن داود بن كثير قال: دخلت على أبي عبد اللّه جعفر بن محمد - عليه السلام - بالمدينة فقال [لي] : ما الذي أبطأ بك عنّا يا داود؟ فقلت: حاجة عرضت بالكوفة، فقال: من خلّفت بها؟ قلت: جعلت فداك خلّفت [بها] عمّك زيدا، تركته راكبا على فرس متقلّدا مصحفا ينادي بأعلى صوته سلوني سلوني قبل أن تفقدوني!، فبين جوانحي علم جمّ قد عرفت الناسخ و المنسوخ و المثاني و القرآن المبين ، و إنّي العلم بين اللّه و بينكم! فقال [لي] : يا داود لقد ذهبت بك المذاهب، ثم نادى يا سماعة ابن مهران (أن) ائتني بسلّة الرطب، [فأتاه بسلّة فيها رطب،] فتناول منها رطبة فأكلها، و استخرج (منها) النواة من فيه فغرسها في الأرض، ففلقت و انبتت و اطلعت و اعذقت ، فضرب بيده إلى بسرة من عذق فشقّها، و استخرج منها رقّا أبيض، ففضّه و دفعه إليّ و قال: اقرأه ، فقرأته و اذا فيه سطران، [السطر الأوّل] «لا إله إلاّ اللّه محمد رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله -» و الثاني إِنَّ عِدَّةَ اَلشُّهُورِ عِنْدَ اَللّٰهِ اِثْنٰا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتٰابِ اَللّٰهِ يَوْمَ خَلَقَ اَلسَّمٰاوٰاتِ وَ اَلْأَرْضَ مِنْهٰا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذٰلِكَ اَلدِّينُ اَلْقَيِّمُ أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب، الحسن بن عليّ، الحسين بن عليّ، عليّ بن الحسين، محمد بن عليّ، جعفر بن محمد، موسى بن جعفر، عليّ بن موسى، محمد بن عليّ، عليّ بن محمد، الحسن ابن عليّ، الخلف الحجّة. ثمّ قال: يا داود أ تدري متى كتب هذا في هذا؟ قلت: اللّه أعلم و رسوله و أنتم، فقال: قبل أن يخلق [اللّه] آدم بألفي عام و روى هذا الحديث الشيخ المفيد في كتاب الغيبة .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد