شناسه حدیث :  ۴۳۸۰۶۸

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۵  ,  صفحه۳۲۹  

عنوان باب :   الجزء الخامس الباب السادس في معاجز الامام أبي عبد اللّه جعفر بن محمد ابن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الصادق - عليهم السلام - الثامن و الخمسون إخباره - عليه السلام - بالغائب

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، حضرت زهرا (سلام الله عليها) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام)

محمد بن الحسن الصفار : عن أحمد بن محمد ، عن عمر بن عبد العزيز ، عن حمّاد بن عثمان قال: سمعت أبا عبد اللّه - عليه السلام يقول: تظهر الزنادقة (في) ، و ذلك إنّي نظرت في مصحف فاطمة - عليهما السلام -، قال: فقلت: و ما مصحف فاطمة (جعلت فداك) ؟ قال: إنّ اللّه تبارك تعالى لمّا قبض نبيّه - صلّى اللّه عليه و آله - دخل على فاطمة - عليها السلام - من وفاته من الحزن ما لا يعلمه الاّ اللّه تبارك و تعالى فأرسل إليها ملكا يسلّي عنها غمّها و يحدّثها، فشكت ذلك إلى أمير المؤمنين - عليه السلام - فقال لها: إذا أحسست بذلك و سمعت الصوت قولي لي ، فأعلمته فجعل يكتب كلّما سمع فاثبت من ذلك مصحفا، قال: ثمّ قال: [أما] إنّه ليس فيه شيء من الحلال و الحرام و لكن فيه علم ما يكون .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد