شناسه حدیث :  ۴۳۷۹۶۸

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۵  ,  صفحه۱۹۲  

عنوان باب :   الجزء الخامس الباب الخامس في معاجز الإمام أبي جعفر محمد بن علي ابن الحسين بن علي بن أبي طالب - عليهم الصلاة و السّلام - السادس و مائة علمه - عليه السلام - بما يقول الوزغ و مسخ بني اميّة وزغا اذا ماتوا

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، امام باقر (علیه السلام)

محمد بن يعقوب : عن عليّ بن محمد ، عن صالح بن أبي حماد ، عن الوشاء ، عن كرام ، عن عبد اللّه بن طلحة قال: سألت أبا عبد اللّه - عليه السلام - عن الوزغ فقال: رجس و هو مسخ كلّه، فاذا قتلته فاغتسل. و قال: إنّ أبي كان قاعدا في الحجر و معه رجل يحدّثه، فاذا هو بوزغ يولول بلسانه، فقال أبي للرجل: أ تدري ما يقول هذا الوزغ؟ فقال: لا علم لي فيما يقول، قال: فانّه يقول: و اللّه لئن ذكرتم عثمان بشتيمة لأشتمنّ عليّا حتى تقوموا من هاهنا، قال: و قال أبي : ليس يموت من بني أميّة ميّت إلاّ مسخ وزغا. قال: و قال: إنّ عبد الملك بن مروان لمّا نزل به الموت مسخ وزغا فذهب من بين يدي من كان عنده، و كان عنده ولده، فلمّا أن فقد عظم ذلك عليهم فلم يدروا كيف يصنعون، ثم اجتمع أمرهم على أن يأخذوا جذعا فيصنعوه كهيئة الرجل، قال: ففعلوا ذلك و ألبسوا الجذع درعا جديدا ، ثمّ لفّوه في الأكفان و لم يطّلع عليه أحد من الناس إلاّ أنا و ولده .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد