شناسه حدیث :  ۴۳۷۹۰۳

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۵  ,  صفحه۹۳  

عنوان باب :   الجزء الخامس الباب الخامس في معاجز الإمام أبي جعفر محمد بن علي ابن الحسين بن علي بن أبي طالب - عليهم الصلاة و السّلام - الخمسون إخباره - عليه السلام - أنّ إسماعيل بن عبد اللّه بن جعفر يقتل

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، امام باقر (علیه السلام)

محمد بن يعقوب: عن عدّة من أصحابنا، عن محمد بن حسان، عن محمد بن زنجويه، عن عبد اللّه بن الحكم الأرمني، عن عبد اللّه ابن إبراهيم بن محمد الجعفريّ في حديث طويل قال: [فقال] إسماعيل (بن عبد اللّه بن جعفر) لأبي عبد اللّه - عليه السلام -: [أنشدك اللّه] هل تذكر يوما أتيت أباك محمد بن عليّ - عليهما السلام - و عليّ حلّتان صفراوان، فأدام النظر إليّ ثمّ بكى ، فقلت له: ما يبكيك؟ فقال لي: يبكيني إنّك تقتل عند كبر سنّك ضياعا، لا ينتطح في دمك عنزان، قال: فقلت: متى ذاك؟ قال: إذا دعيت إلى البيت فأبيته، و إذا نظرت الى الأحوال مشئوم قومه يتمنّى من آل الحسن على منبر رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله -، يدعو الى نفسه، قد تسمّى بغير اسمه، فاحدث عهدك و اكتب وصيّتك، فانّك مقتول من يومك أو من غد. فقال [له] أبو عبد اللّه - عليه السلام -: نعم و هذا و ربّ الكعبة لا يصوم من شهر رمضان إلاّ أقلّه، فاستودعك [اللّه] يا أبا الحسن و أعظم اللّه أجرنا فيك و أحسن (اللّه) الخلافة على من خلّفت و إنّا للّه و إنّا إليه راجعون. قال: ثمّ احتمل إسماعيل و ردّ جعفر إلى الحبس، قال: فو اللّه ما أمسينا حتى دخل عليه بنو أخيه بنو معاوية بن عبد اللّه بن جعفر فتوطّؤوه حتى قتلوه، و بعث محمد بن عبد اللّه الى جعفر فخلّى سبيله .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد