شناسه حدیث :  ۴۳۷۸۰۳

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۴  ,  صفحه۴۰۶  

عنوان باب :   الجزء الرابع [الباب الرابع في] معاجز الإمام أبي محمد عليّ بن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب زين العابدين - عليهم السلام - معجزاته - عليه السلام -: الخامس و الثمانون علمه بأجله، و بالغيب، و أجل ناقته بعده - عليه السلام -

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، امام سجاد (علیه السلام) ، امام باقر (علیه السلام)

و عنه: باسناده، عن أبي عبد اللّه - عليه السلام -، قال: لمّا كان في اللّيلة الّتي توفّي فيها سيّد العابدين - عليه السلام -، قال لابنه محمّدا - عليهما السلام -: بنيّ ائتني بوضوء، فأتاه بوضوء في إناء، فقال له قبل أن يقبل إليه: اردده و كبّه، فإنّ فيه ميتة. قال: فدعا بالمصباح، فإذا فيه فأرة، فأتاه بوضوء غيره. فقال: يا بنيّ [في] هذه الليلة وعدت (فيها) لحوقي بجدّي رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - و جدّي أمير المؤمنين و جدتي فاطمة و عمّي الحسن و أبي الحسين صلوات اللّه عليهم أجمعين. فإذا توفيت، و واريتني، فخذ ناقتي و اجعل حظارا، و أقم لها علفا، فإنّها تخرج إلى قبري، تضرب بجرانها الأرض حول قبري، و ترغو فأقمها، و ردّها إلى موضعها، فإنّها تطيعك و ترجع إلى موضعها ثمّ تعاود الخروج، فتفعل [مثل] ما فعلت أوّلا، فأرفق بها، و ردّها ردّا رفيقا، فإنّها تتفق بعد ثلاثة أيّام. فلمّا قبض - عليه السلام - فعل بالناقة أبو جعفر - عليه السلام - ما أوصاه، فخرجت النّاقة إلى القبر، فضربت على الأرض [بجرانها] حوله و رغت، فأتاها أبو جعفر - عليه السلام - فقال لها: قومي يا مباركة، فارجعي إلى مكانك، (فرجعت) ثمّ مكثت قليلا، و خرجت إلى القبر، ففعل مثل ما فعل أولا، فأتاها أو جعفر - عليه السلام - فقال لها: قومي الآن فلم تقم فصاح بها من حضر. فقال أبو جعفر - عليه السلام - دعوها فإنّ أبي أخبر بأنّها تنفق بعد ثلاثة أيّام، و نفقت فقال أبو عبد اللّه - عليه السلام -: كان جدي عليّ بن الحسين - عليهما السلام - يحجّ عليها إلى مكّة فيعلّق السوط بالرّحل فلا يقرعها به حتّى يرجع إلى داره بالمدينة.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد