شناسه حدیث :  ۴۳۷۷۵۶

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۴  ,  صفحه۳۴۵  

عنوان باب :   الجزء الرابع [الباب الرابع في] معاجز الإمام أبي محمد عليّ بن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب زين العابدين - عليهم السلام - معجزاته - عليه السلام -: الثالث و الأربعون إخباره بالكتاب الّذي كتبه عبد الملك بن مروان إلى الحجّاج

معصوم :   امام سجاد (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

الراوندي في الخرائج : روى: أنّ الحجّاج بن يوسف كتب الى عبد الملك بن مروان : إن أردت أن تثبت في ملكك فاقتل عليّ ابن الحسين - عليهما السلام -. فكتب عبد الملك إليه: أمّا بعد فجنّبني دماء بني هاشم و احقنها، فإنّي رأيت آل أبي سفيان لمّا أولعوا فيها، لم يلبثوا أن أزال اللّه الملك عنهم، و بعث بالكتاب سرّا إلى الحجّاج . فكتب علي بن الحسين - عليهما السلام - إلى عبد الملك في الساعة التي أنفذ فيها الكتاب [إلى الحجّاج ] «علمت ما كتبت في حقن دماء بني هاشم ، و قد شكر اللّه لك ذلك و ثبّت ملكك و زاد في عمرك. و بعث به مع غلام له بتاريخ تلك السّاعة الّتي أنفذ فيها الكتاب عبد الملك الى الحجاج ، فلمّا قدم الغلام و سلم إليه الكتاب، نظر عبد الملك في تاريخ الكتاب، فوجده موافقا لتاريخ كتابه، فلم يشك في صدق زين العابدين - عليه السلام - ففرح بذلك، و بعث [إليه] بوقر دنانير و سأله أن يبسط إليه بجميع حوائجه و حوائج اهل بيته [و مواليه] و كان في كتابه - عليه السلام -: إن رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - أتاني في النوم فعرّفني ما كتبت به إلى الحجّاج و [ما] شكرك على ذلك .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد