شناسه حدیث :  ۴۳۷۷۱۰

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۴  ,  صفحه۲۶۹  

عنوان باب :   الجزء الرابع [الباب الرابع في] معاجز الإمام أبي محمد عليّ بن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب زين العابدين - عليهم السلام - معجزاته - عليه السلام -: الثامن عشر مثله

معصوم :   امام سجاد (علیه السلام)

محمّد بن الحسن الصفّار في بصائر الدرجات ، عن عبد اللّه بن محمّد ، عن محمّد بن إبراهيم ، قال: حدثني بشير و إبراهيم ابني محمّد ، عن أبيهما ، عن حمران بن أعين قال: كان أبو محمّد علي ابن الحسين - عليهما السلام - قاعدا في جماعة من أصحابه، إذ جاءته ظبية، فبصبصت و ضربت بيديها. فقال أبو محمّد : أ تدرون ما تقول الظبية؟ قالوا: لا. قال: تزعم الظبية أن فلان بن فلان - رجلا من قريش - اصطاد خشفا لها في هذا اليوم، و إنّما جاءت إليّ تسألني (ان أسأله) أن يضع الخشف بين يديها فترضعه. فقال عليّ بن الحسين - عليهما السلام - لاصحابه: قوموا بنا إليه، فقاموا بأجمعهم، فأتوه، فخرج إليهم. فقال: فداك أبي و أمي ما جاء بك ؟ قال: أسألك بحقّي عليك إلاّ أخرجت إليّ هذا الخشف الّذي اصطدته اليوم، فأخرجه فوضعه بين يدي امّها فأرضعتها. ثم قال: عليّ بن الحسين - عليهما السلام -: أسألك يا فلان لمّا وهبت لي هذا الخشف، قال: قد فعلت، قال: فأرسل الخشف مع الظبية فمضت فبصبصت، و حركت ذنبها. فقال عليّ بن الحسين - عليهما السلام -: أ تدرون ما تقول الظبية؟ قالوا: لا. قال: إنّها تقول ردّ اللّه عليكم كل غائب (لكم) و غفر لعلي بن الحسين - عليهما السلام - كما ردّ إليّ ولدي.
و رواه المفيد في الاختصاص، عن عبد اللّه بن محمّد، عن محمّد بن ابراهيم، قال: حدّثني بشير و ابراهيم ابنا محمّد، عن حمران بن أعين، عن أبي محمد علي بن الحسين - عليهما السلام -، قال: كان قاعدا في جماعة من أصحابه، اذ جاءته ظبية، فبصبصت عنده و ضربت بيديها، و ذكر الحديث بعينه .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد