شناسه حدیث :  ۴۳۷۶۷۱

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۴  ,  صفحه۲۳۸  

عنوان باب :   الجزء الرابع [الباب الرابع في] معاجز الإمام أبي محمد عليّ بن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب زين العابدين - عليهم السلام - الاول: معاجز مولده و مولد كل إمام - عليهم السلام -:

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

محمد بن يعقوب ، عن الحسين بن محمّد ، عن معلّى ابن محمّد ، عن أحمد بن محمّد بن عبد اللّه ، عن ابن مسعود ، عن عبد اللّه بن إبراهيم الجعفري ، قال: سمعت إسحاق بن جعفر ، يقول: سمعت أبي ، يقول: الأوصياء إذا حملت بهم امّهاتهم، أصابهنّ فترة شبه الغشية، فأقامت في ذلك يومها، ذلك إن كان نهارا، أو ليلتها إن كان ليلا، ثم ترى في منامها رجلا، يبشّرها بغلام، عليم، حليم، فتفرح لذلك، ثم تنتبه من نومها، فتسمع من جانبها الايمن في جانب البيت صوتا يقول: حملت بخير و تصيرين إلى خير و جئت بخير أبشري بغلام، حليم، عليم، و تجد خفة في بدنها، ثم تجد بعد ذلك اتّساعا من جنبيها و بطنها، فإذا كان لتسع من شهورها ، سمعت في البيت حسّا شديدا، فاذا كانت الليلة الّتي تلد فيها، ظهر لها في البيت نور، لا يراه غيرها إلا أبوه، فاذا ولدته، ولدته قاعدا تفتّحت له، حتّى يخرج متربعا، (ثمّ) يستدير بعد وقوعه إلى الارض، فلا يخطئ القبلة حيث كانت بوجهه ، ثمّ يعطس ثلاثا، يشير بإصبعه بالتحميد، و يقع مسرورا مختونا و رباعيتّاه من فوق و أسفل، و ناباه و ضاحكاه، و من بين يديه مثل سبيكة الذهب نور و يقيم يومه و ليلته تسيل يداه ذهبا و كذلك الأنبياء إذا ولدوا و إنمّا الأوصياء أعلاق من الأنبياء .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد