شناسه حدیث :  ۴۳۷۴۸۵

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۴  ,  صفحه۴۸  

عنوان باب :   الجزء الرابع [تتمة الباب الثالث في باقي معاجز الإمام الحسين عليه السلام ] الرابع عشر و مائة أنّ رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - فداه بابنه إبراهيم - عليه السلام -

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله) ، امام حسین (علیه السلام) ، امام حسن مجتبی (علیه السلام) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، حضرت زهرا (سلام الله عليها)

روي عن بعض الأخبار: أنّ النبيّ - صلّى اللّه عليه و آله - أجلس يوما الحسين - عليه السلام - على فخذه الأيمن، و ولده [ابراهيم] على فخذه الأيسر، و جعل يلثم هذا مرّة، و هذا اخرى من شدّة شغفه بهما. فهبط (الأمين) جبرائيل - عليه السلام - من ربّ العالمين و قال: يا محمد! انّ اللّه لم يكن ليجمع لك بينهما، فاختر من شئت منهما، فإنّ اللّه قد أمر بقبض روح واحد منهما . فقال: يا أخي جبرائيل! إن مات الحسين، بكى عليه عليّ و فاطمة و الحسن و أنا، و إذا مات ولدي إبراهيم بكيت عليه أنا وحدي، فسل ربّك أن يقبض إليه إبراهيم ولدي. فقبض بعد ثلاثة أيّام، فكان النبي - صلّى اللّه عليه و آله - إذا رأى حسينا مقبلا إليه يقول له: مرحبا بمن فديته بابني إبراهيم .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد