شناسه حدیث :  ۴۳۷۰۷۸

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۴۴۷  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] الستّون و أربعمائة تنزّل الملائكة عليه في ليلة القدر

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

محمد بن يعقوب في الكافي : عن أبي عبد اللّه - عليه السلام - قال: كان علي - عليه السلام - كثيرا ما يقول: ما اجتمع التيمي و العدوي عند رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - و هو يقرأ إنّا أنزلناه في ( ) بتخشّع و بكاء فيقولان: ما أشدّ رقّتك لهذه السورة؟ فيقول [لهما] رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله -: لمّا رأت عيني، و وعى قلبي و لما يرى قلب هذا من بعدي. فيقولان: و ما الّذي رأيت و ما الّذي يرى؟ قال: فيكتب لهما في التراب تنزّل الملائكة و الروح فيها بإذن ربّهم من كلّ أمر. [قال:] ثمّ يقول [لهما] : هل بقى شيء بعد قوله عزّ و جلّ [من] كلّ أمر؟ فيقولان: لا. فيقول: هل تعلمان من المنزّل إليه بذلك؟ فيقولان: أنت يا رسول اللّه ، فيقول: نعم. فيقول: هل تكون من بعدي؟ (فيقولان: نعم. قال: فيقول:) فهل ينزل ذلك الأمر فيها؟ فيقولان: نعم. [قال:] فيقول: إلى من؟ فيقولان: لا ندري، فيأخذ برأسي و يقول: إن لم تدريا فادريا، هو هذا من بعدي. [قال:] فإن كانا ليعرفان تلك الليلة بعد رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - من شدّة ما يداخلهما من الرعب (في تلك الليلة) .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد