شناسه حدیث :  ۴۳۶۹۱۹

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۲۱۲  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] السادس و الخمسون و ثلاثمائة مثل سابقه

معصوم :   امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

المفيد في الاختصاص : محمد بن عيسى بن عبيد ، و إبراهيم بن إسحاق [بن إبراهيم] ، عن عبد اللّه بن حمّاد الأنصاري ، عن الحارث بن حصيرة ، عن الأصبغ بن نباتة ، قال: كنّا وقوفا على [رأس] أمير المؤمنين - عليه السلام - بالكوفة و هو يعطي العطاء في المسجد إذ جاءت امرأة، فقالت: يا أمير المؤمنين ، أعطيت العطاء جميع الأحياء ما خلا هذا الحيّ من مراد لم تعطهم شيئا. فقال: اسكتي يا جريّة، يا بذيّة، يا سلفع، يا سلقلق، يا من لا تحيض كما تحيض النساء. قال: فولّت فخرجت من المسجد، فتبعها عمرو بن [حريث ، فقال لها: أيّتها المرأة، قد قال عليّ فيك ما قال، أ يصدق عليك؟ فقالت: و اللّه ما كذب، و إنّ كلّما رماني به لفيّ، و ما اطّلع عليّ أحد إلاّ اللّه الذي خلقني، و امّي التي ولدتني. فرجع عمرو بن حريث ، فقال: يا أمير المؤمنين ، تبعت المرأة فسألتها عمّا رميتها به في بدنها، فأقرّت بذلك كلّه، فمن أين علمت ذلك؟ فقال: إنّ رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - علّمني ألف باب من الحلال و الحرام، يفتح كلّ باب ألف باب حتى علمت المنايا و الوصايا و فصل الخطاب، و حتى علمت المذكّرات من النساء، و المؤنّثين من الرجال .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد