شناسه حدیث :  ۴۳۶۹۰۱

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۱۹۰  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] الأربعون و ثلاثمائة إخباره - عليه السلام - بها الجماعة الذين بايعوا الضبّ

معصوم :   امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

المفيد في الاختصاص : عن المعلّى بن محمد البصري ، عن بسطام ابن مرّة ، عن إسحاق بن حسّان ، عن الهيثم بن واقد ، عن عليّ بن الحسن العبدي ، عن سعد بن طريف ، عن الأصبغ بن نباتة ، قال: أمرنا أمير المؤمنين - عليه السلام - بالمسير إلى المدائن من الكوفة ، فسرنا ، و تخلّف عمرو بن حريث في سبعة نفر، فخرجوا إلى مكان بالحيرة يسمّى الخورنق . فقالوا: نتنزّه، فإذا كان خرجنا و لحقنا عليّا - عليه السلام - قبل أن يجمع، فبينما هم يتغدّون إذ خرج عليهم ضبّ فصادوه، فأخذه عمرو بن حريث فنصب كفّه فقال: بايعوا هذا أمير المؤمنين ، فبايعه السبعة و عمرو ثامنهم، و ارتحلوا ، فقدموا المدائن و أمير المؤمنين يخطب و لم يفارق بعضهم بعضا كانوا جميعا حتى نزلوا على باب المسجد، فلمّا دخلوا نظر إليهم أمير المؤمنين - عليه السلام -، فقال: يا أيّها الناس إنّ رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - أسرّ إليّ ألف حديث، في كلّ حديث ألف باب، في كلّ باب ألف مفتاح، و إنّي سمعت اللّه يقول: يَوْمَ نَدْعُوا كُلَّ أُنٰاسٍ بِإِمٰامِهِمْ و إنّي اقسم لكم باللّه ليبعثنّ يوم القيامة ثمانية نفر بإمامهم و هو ضبّ، و لو شئت أن اسمّيهم لفعلت. قال: فرأيت عمرو بن حريث سقط سقطة السفعة رعبا .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد