شناسه حدیث :  ۴۳۶۹۰۰

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۱۸۹  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] الأربعون و ثلاثمائة إخباره - عليه السلام - بها الجماعة الذين بايعوا الضبّ

معصوم :   امام سجاد (علیه السلام) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

الراوندي : عن أبي حمزة ، عن عليّ بن الحسين ، عن أبيه ، قال: لمّا أراد عليّ - عليه السلام - يسير إلى النهروان استنفر أهل الكوفة ، و أمرهم أن يعسكروا بالمدائن ، فتأخّر عنه شبث بن ربعي و عمرو بن حريث و الأشعث بن قيس و جرير ابن عبد اللّه [البجلي] ، و قالوا: ائذن لنا أيّاما نتخلّف عنك في بعض حوائجنا و نلحق بك. فقال لهم: قد فعلتموها، سوءة لكم من مشايخ، فو اللّه ما لكم من حاجة تتخلّفون عليها، و إنّي لأعلم ما في قلوبكم و سأبيّن لكم تريدون أن تثبّطوا عنّي الناس، و كأنّي بكم بالخورنق و قد بسطتم سفركم للطعام إذ يمرّ بكم ضبّ، فتأمرون صبيانكم فيصيدونه، فتخلعوني و تبايعونه. ثمّ مضى إلى المدائن و خرج القوم إلى الخورنق ، و هيّئوا طعاما، فبيناهم كذلك على سفرتهم و قد بسطوها إذ مرّ بهم ضبّ، فأمروا صبيانهم فأخذوه و أوثقوه و مسحوا أيديهم على يده كما أخبر عليّ - عليه السلام - و أقبلوا على المدائن . فقال لهم أمير المؤمنين - عليه السلام -: بئس للظالمين بدلا ليبعثنّكم اللّه مع إمامكم الضبّ الذي بايعتم، لكأنّي أنظر إليكم و هو يسوقكم إلى النار . ثمّ قال: لئن كان مع رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - منافقون فإنّ معي منافقين، أما و اللّه يا شبث ، و يا ابن حريث لتقاتلان ابني الحسين ، هكذا أخبرني رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد