شناسه حدیث :  ۴۳۶۸۸۸

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۱۷۹  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] التاسع و العشرون و ثلاثمائة إخباره - عليه السلام - أنّ أهل الكوفة يقتلون الحسين - عليه السلام - و أنّه - عليه السلام - لم يقض حجّا و لا عمرة

معصوم :   امیرالمؤمنین (علیه السلام)

الشيخ في أماليه : قال: أخبرنا محمد بن محمد - يعني المفيد -، قال: أخبرني أبو حفص عمر بن محمد الزيّات ، قال: حدّثنا أبو الحسن علي ابن العبّاس ، قال: حدّثنا أحمد بن منصور الرمادي ، قال: حدّثنا عبد الرزّاق ، قال: حدّثنا ابن عيينة ، قال: حدّثنا عمّار الدهني ، قال: سمعت أبا الطفيل يقول: جاء المسيّب بن نجيّة إلى أمير المؤمنين عليّ - عليه السلام - متلبّسا بعبد اللّه بن سبأ ، فقال له أمير المؤمنين - عليه السلام -: ما شأنك؟ فقال: يكذب على اللّه و على رسوله . فقال: ما يقول؟ قال: فلم أسمع مقالة المسيّب ، و سمعت أمير المؤمنين - عليه السلام - يقول: هيهات هيهات الغضب، و لكن يأتيكم راكب الدغيلية يشدّ حقوها بوضينها، لم يقض تفثا من حجّ و لا عمرة فيقتلونه . يريد بذلك الحسين بن عليّ - عليهما السلام - . و روى هذا الحديث ابن شهرآشوب مختصرا: ثمّ قال: و قال - عليه السلام -: يخاطب أهل الكوفة: كيف أنتم إذا نزل بكم (خير) ذرّيّة نبيّكم فعمدتم إليه فقتلتموه؟ قالوا: معاذ اللّه لئن أتانا اللّه في ذلك لنبلونّ عذرا . فقال - عليه السلام -: هم أوردوه في الغرور و غرّراأرادوا نجاة لا نجاة و لا عذر

هیچ ترجمه ای وجود ندارد