شناسه حدیث :  ۴۳۶۸۵۴

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۱۳۰  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] الثامن و ثلاثمائة أنّه - عليه السلام - الإمام المبين الذي أحصى اللّه جلّ جلاله فيه علم كلّ شيء و الكتاب المبين هو و ولده الأئمّة - عليهم الصلاة و السلام -

معصوم :   امام باقر (علیه السلام)

عليّ بن إبراهيم في تفسيره : قال: حدّثنا جعفر بن أحمد ، قال: حدّثنا عبد الكريم بن عبد الرحيم ، قال: حدّثنا محمد بن عليّ ، عن محمد بن الفضيل ، عن أبي حمزة ، عن أبي جعفر - عليه السلام -: في قول اللّه لنبيّه - صلّى اللّه عليه و آله -: مٰا كُنْتَ تَدْرِي مَا اَلْكِتٰابُ وَ لاَ اَلْإِيمٰانُ وَ لٰكِنْ جَعَلْنٰاهُ نُوراً يعني عليّا و علي هو النور. فقال: نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشٰاءُ مِنْ عِبٰادِنٰا يعني عليّا - عليه السلام - هدى به من هدى من خلقه. [قال:] و قال [اللّه] لنبيّه - صلّى اللّه عليه و آله -: وَ إِنَّكَ لَتَهْدِي إِلىٰ صِرٰاطٍ مُسْتَقِيمٍ يعني انّك لتأمر بولاية أمير المؤمنين و تدعو إليها، و علي هو الصراط المستقيم صِرٰاطِ اَللّٰهِ اَلَّذِي لَهُ مٰا فِي اَلسَّمٰاوٰاتِ وَ مٰا فِي اَلْأَرْضِ يعني عليّا أنّه جعله خازنه على ما في السموات و ما في الأرض من شيء و ائتمنه عليه أَلاٰ إِلَى اَللّٰهِ تَصِيرُ اَلْأُمُورُ .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد