شناسه حدیث :  ۴۳۶۸۰۲

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۲  ,  صفحه۵۲  

عنوان باب :   الجزء الثاني [تتمة الباب الأول في معاجز أمير المؤمنين عليه السلام ] الثالث و السبعون و مائتان كلام النخيل و تشبيهها النبيّ - صلّى اللّه عليه و آله - و أمير المؤمنين - عليه السلام - بالأنبياء

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام)

ابن شهرآشوب: عن جابر بن عبد اللّه و حذيفة بن اليمان و عبد اللّه ابن العبّاس و أبي هارون العبدي، عن عبد اللّه بن عثمان و حمدان بن المعافى ، عن الرضا - عليه السلام -، و محمد بن صدقة العنبري، عن موسى بن جعفر - عليهما السلام -. (و قد ذكره القاضي أبو محمد القائني الهاشمي في المسألة الباهرة قال: قال صاحب الكتاب - رحمه اللّه -:) و لقد أنبأني أيضا [ابن] شيرويه الديلمي بإسناده إلى موسى بن جعفر - عليه السلام -، عن آبائه، عن أمير المؤمنين - عليهم السلام - قال : كنّا مع رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - في طرقات المدينة، إذ جعل خمسه في خمس أمير المؤمنين - عليه السلام - فو اللّه ما رأينا خمسين أحسن منها، إذ مررنا على نخل المدينة فصاحت نخلة باختها: هذا محمد المصطفى، و هذا عليّ المرتضى، فاجتزناهما، فصاحت ثانية [بثالثة] : هذا نوح النبي، و هذا إبراهيم الخليل، فاجتزناهما، فصاحت ثالثة برابعة: هذا موسى و أخوه هارون، فاجتزناهما، فصاحت رابعة بخامسة: هذا محمد سيّد النبيّين، و هذا عليّ سيّد الوصيّين. فتبسّم النبيّ (ضاحكا) - صلّى اللّه عليه و آله - ثمّ قال: [يا عليّ] سمّ نخل المدينة صيحانيّا، فقد صاحت بفضلي و فضلك. و روي: أنّه كان البستان لعامر بن سعد بعقيق السفلى .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد