شناسه حدیث :  ۴۳۶۵۳۳

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۱  ,  صفحه۲۰۶  

عنوان باب :   الجزء الأول الباب الأوّل في معاجز الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب - عليه السلام - الرابع و الأربعون ردّت إليه - عليه السلام - الشمس في حياة رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله -

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

محمد بن يعقوب : عن عدّة من أصحابنا ، عن سهل بن زياد ، عن موسى بن جعفر ، عن عمرو بن سعيد ، عن الحسن بن صدقة ، عن عمّار بن موسى ، قال: دخلت أنا و أبو عبد اللّه مسجد الفضيح فقال: يا عمّار ترى هذه الوهدة ؟ قلت: نعم. قال: كانت امرأة جعفر التي خلف عليها أمير المؤمنين قاعدة في هذا الموضع و معها ابناها من جعفر ، فبكت، فقال لها ابناها: ما يبكيك يا امّه؟! قالت: بكيت لأمير المؤمنين. فقالا لها: تبكين لأمير المؤمنين و لا تبكين لأبينا! قالت: ليس هذا لهذا ، و لكن ذكرت حديثا حدّثني به أمير المؤمنين في هذا الموضع فأبكاني. قالا: و ما هو؟ قالت: كنت أنا و أمير المؤمنين في هذا المسجد، فقال لي: ترين هذه الوهدة؟ قلت: نعم. قال: كنت أنا و رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - قاعدين فيها إذ وضع رأسه في حجري، ثمّ خفق حتى غطّ و حضرت صلاة العصر و كرهت أن احرّك رأسه عن فخذي فأكون قد آذيت رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله - حتى ذهب الوقت و فاتت (الصلاة) فانتبه رسول اللّه - صلّى اللّه عليه و آله -، فقال: يا عليّ صلّيت؟ قلت: لا. قال: و لم ذلك؟ قلت: كرهت أن أوذيك. قال: فقام و استقبل القبلة و مدّ يديه كلتيهما و قال: اللهمّ ردّ الشمس إلى وقتها حتى يصلّي عليّ ، فرجعت الشمس إلى وقت العصر حتى صلّيت العصر، ثمّ انقضت انقضاض الكواكب .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد