شناسه حدیث :  ۴۳۶۴۷۵

  |  

نشانی :  مدینة معاجز الأئمة الإثنی عشر و دلائل الحجج علی البشر  ,  جلد۱  ,  صفحه۱۲۰  

عنوان باب :   الجزء الأول الباب الأوّل في معاجز الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب - عليه السلام - السادس عشر أنّه - عليه السلام - تحدّثه الأرض بأخبارها

معصوم :   حضرت زهرا (سلام الله عليها) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام) ، پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

السيّد علي بن موسى بن طاوس - قدّس سرّه - في كتاب الاقبال : من طريق الأربعة المذاهب بالإسناد المتّصل عن أسماء بنت واثلة بن الأسقع ، قالت: سمعت أسماء بنت عميس الخثعميّة تقول: سمعت سيّدتي [فاطمة] - عليها السلام - تقول: ليلة دخل بي عليّ بن أبي طالب - عليه السلام - أفزعني في فراشي، قلت: فبما فزعت يا سيّدة النساء !؟ قالت: سمعت الأرض تحدّثه و يحدّثها، فأصبحت و أنا فزعة، فأخبرت والدي - صلّى اللّه عليه و آله - فسجد سجدة طويلة، ثمّ رفع رأسه و قال: يا فاطمة ابشري بطيب النسل، فإنّ اللّه فضّل بعلك على سائر خلقه، و أمر الأرض أن تحدّثه بأخبارها و ما يجري على وجهها من شرقها إلى غربها .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد