شناسه حدیث :  ۴۲۵۹۷۳

  |  

نشانی :  تفسير کنز الدقائق و بحر الغرائب  ,  جلد۱۴  ,  صفحه۳۱۱  

عنوان باب :   الجزء الرابع عشر سورة اللّيل [سورة الليل (92): الآیات 1 الی 21]

معصوم :   امام صادق (علیه السلام)

و في شرح الآيات الباهرة : جاء مرفوعا، عن عمرو بن شمر، عن جابر بن يزيد، عن أبي عبد اللّه - عليه السّلام: - في قول اللّه - عزّ و جلّ-: وَ اَللَّيْلِ إِذٰا يَغْشىٰ قال: دولة إبليس إلى يوم القيامة، و هو يوم قيام القائم. وَ اَلنَّهٰارِ إِذٰا تَجَلّٰى و هو القائم إذا قام. و قوله: فَأَمّٰا مَنْ أَعْطىٰ وَ اِتَّقىٰ ، أي: أعطى نفسه الحقّ و اتّقى الباطل. فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرىٰ [، أي الجنّة] . وَ أَمّٰا مَنْ بَخِلَ وَ اِسْتَغْنىٰ ، يعني: بنفسه عن الحقّ، و استغنى بالباطل عن الحقّ وَ كَذَّبَ بِالْحُسْنىٰ بولاية عليّ بن أبي طالب و الأئمّة من بعده فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرىٰ ، يعني: النّار. و أمّا قوله: إِنَّ عَلَيْنٰا لَلْهُدىٰ ، يعني: إنّ عليّا هو الهدى، و إنّ له الآخرة و الأولى. فَأَنْذَرْتُكُمْ نٰاراً تَلَظّٰى قال: هو القائم إذا قام بالغضب ، فيقتل من كلّ ألف تسعمائة و تسعة و تسعين. لاٰ يَصْلاٰهٰا إِلاَّ اَلْأَشْقَى قال: هو عدوّ آل محمّد. وَ سَيُجَنَّبُهَا اَلْأَتْقَى قال: ذاك أمير المؤمنين - عليه السّلام - و شيعته.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد