شناسه حدیث :  ۴۱۷۱۲۹

  |  

نشانی :  تفسير کنز الدقائق و بحر الغرائب  ,  جلد۵  ,  صفحه۴۰۸  

عنوان باب :   الجزء الخامس تفسير سورة براءة [سورة التوبة (9): الآیات 9 الی 19]

معصوم :   امام صادق (علیه السلام) ، امیرالمؤمنین (علیه السلام)

و في قرب الإسناد للحميريّ : حدّثني محمّد بن عبد الحميد و عبد الصّمد بن محمّد جميعا، عن حنان بن سدير قال: سمعت أبا عبد اللّه - عليه السّلام - يقول: دخل عليّ أناس من أهل البصرة ، فسألوني عن طلحة و الزّبير . فقلت لهم: كانا من أئمّة الكفر. إنّ عليّا يوم البصرة لمّا صفّ الخيول، قال لأصحابه: لا تعجلوا على القوم حتّى أعذر فيما بيني و بين اللّٰه - عزّ و جلّ - و بينهم. فقام إليهم فقال: يا أهل البصرة ، هل تجدون عليّ جور في حكم اللّه؟ قالوا: لا. قال: فحيفا في قسمة؟ قالوا: لا. قال: فرغبة في دنيا أخذتها لي و لأهل بيتي دونكم، فنقمتم عليّ فنكثتم بيعتي؟ قالوا: لا. قال: فأقمت فيكم الحدود و عطّلتها عن غيركم؟ قالوا: لا. قال: فما بال بيعتي تنكث و بيعة غيري لا تنكث؟ إنّي ضربت الأمر أنفه و عينه، فلم أجد إلاّ الكفر . ثمّ ثنى إلى أصحابه فقال: إنّ اللّٰه - تبارك و تعالى - يقول في كتابه : «و إن نكثوا أيمانهم» (الآية). ثمّ قال: و الّذي فلق الحبّة و برأ النّسمة و اصطفى محمّدا - صلّى اللّه عليه و آله - بالنّبوّة، إنّهم لأصحاب هذه الآية، و ما قوتلوا منذ نزلت.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد