شناسه حدیث :  ۳۲۰۷۹۶

  |  

نشانی :  سلوة الحزين (الدعوات)  ,  جلد۱  ,  صفحه۲۱۸  

عنوان باب :   الباب الثالث في ذكر المرض و منافعه العاجلة و الآجلة و ما يجري مجراها فصل فيما يجب أن يكون المريض عليه و ما يستحب له

معصوم :   پيامبر اکرم (صلی الله علیه و آله)

وَ قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ: جَاءَنِي جَبْرَئِيلُ عَلَيْهِ السَّلاَمُ فَقَالَ يَا مُحَمَّدُ بَشِّرْ أُمَّتَكَ بِفَضَائِلِ أَلْهَاكُمُ [اَلتَّكَاثُرُ] مَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ أُمَّتِكَ يَقْرَؤُهَا بِنِيَّةٍ صَادِقَةٍ عِنْدَ مَضْجَعِهِ إِلاَّ كُتِبَ لَهُ سَبْعُونَ أَلْفَ حَسَنَةٍ وَ مُحِيَ عَنْهُ سَبْعُونَ أَلْفَ سَيِّئَةٍ وَ رُفِعَ لَهُ سَبْعُونَ أَلْفَ دَرَجَةٍ وَ شُفِّعَ فِي أَهْلِ بَيْتِهِ وَ جِيرَانِهِ وَ مَعَارِفِهِ وَ كَفَاهُ اَللَّهُ شَرَّ مُنْكَرٍ وَ نَكِيرٍ .

هیچ ترجمه ای وجود ندارد