شناسه حدیث :  ۲۹۶۲۰۲

  |  

نشانی :  إقبال الأعمال  ,  جلد۱  ,  صفحه۳۳۱  

عنوان باب :   الجزء الأول هذا مبدأ ذكر الأعمال الأشهر الثلاثة أعني شوال و ذي قعدة و ذي حجة من كتاب الإقبال الباب الثالث فيما يختص بفوائد من شهر ذي الحجة و موائد للسالكين صوب المحجة فصل فيما نذكره من فضل صوم يوم عرفة و الخلاف في ذلك

معصوم :   مضمر

رَوَيْتُ بِإِسْنَادِي إِلَى أَبِي جَعْفَرِ بْنِ بَابَوَيْهِ فِيمَا رَوَاهُ فِي كِتَابِ مَنْ لاَ يَحْضُرُهُ اَلْفَقِيهُ وَ قَدْ ذَكَرَ فِي خُطْبَةِ اَلْكِتَابِ كُلَّمَا تَضَمَّنَهُ فَإِنَّهُ نَقَلَهُ مِنَ اَلْأُصُولِ اَلصَّحِيحَةِ اَلْمُعْتَمَدِ عَلَيْهَا عَنِ اَلْأَئِمَّةِ عَلَيْهِمُ السَّلاَمُ : فَقَالَ: وَ فِي أُنْزِلَتْ تَوْبَةُ دَاوُدَ عَلَيْهِ السَّلاَمُ فَمَنْ صَامَ ذَلِكَ اَلْيَوْمَ كَانَ كَفَّارَةَ تِسْعِينَ سَنَةً.

هیچ ترجمه ای وجود ندارد